القائمة الرئيسية

الصفحات

Wirecard AG You return within days



Wirecard Files for Insolvency After

 Revealing Accounting Hole

Shares crash 70%, deepening the decline in the German fintech company’s market 

value over the past week


This is a discredited guess from me related to credibility

 
It is not reasonable for a company of this size to fall 
easily. It will need to be returned, and someone can buy the company and this is not for the employees great damage.

But I'm sure you will come back


Payment processing company Wirecard was the darling of Germany’s fintech industry until auditors uncovered a $2 billion hole in its accounting. WSJ explains what we know about the missing money, as investigators are still trying to understand what happened. Photo composite: George Downs

Battered German fintech company Wirecard AG has filed for insolvency proceedings, days after revealing that more than $2 billion in cash missing from its balance sheet probably didn’t exist.

The move is the latest in a startlingly swift unwind for a company that until recently was a shining star in Europe’s tech scene. Wirecard is the first insolvent company in the DAX 30, Germany’s premier stock-market index.


وفقدت الشركة أكثر من 90 ٪ من أسهمها بعد أن رفض المراجع EY التوقيع على حسابات 2019 الأسبوع الماضي، مما أدى إلى استقالة الرئيس التنفيذي ماركوس براون.

وقالت وايركارد في بيان من فقرتين أن إدارتها الجديدة قررت تقديم طلب الإعسار في محكمة في ميونيخ “بسبب الإفلاس الوشيك والمديونية المفرطة”.
وقالت أيضا إنها تقوم بتقييم ما إذا كان سيتم رفع دعوى إفلاس للشركات التابعة لها.

وقال مكتب المدعي العام في ميونيخ ، الذي يحقق بالفعل مع براون للاشتباه في تحريف حسابات Wirecard والتلاعب بالسوق ، “سننظر الآن في جميع الجرائم الجنائية المحتملة”.

كانت شركة وايركارد مصدر فخر لألمانيا وليس لقطاع التكنولوجيا المالية فقط. وتأسست الشركة في مقاطعة بافاريا الألمانية عام 1999.

تقدم وايركارد خدمات الدفع الرقمي للعملاء والشركات ومن ضمن عملائها أسماء شهيرة مثل نادي بايرن ميونخ وشركتي أورانج وإيكيا وغيرها، وتمكنت من إزاحة “كوميرز بنك” والدخول ضمن مؤشر “داكس” الألماني عام 2018، كما تجاوزت قيمتها السوقية في نفس العام “دويتشه بنك” لتصبح أكبر شركة مالية عامة في البلاد.

ارتفعت إيرادات وايركارد من 49 مليون يورو في عام 2005 إلى 134 مليونا بعد عامين ثم 601 مليون في 2014 ووصلت لنحو ملياري يورو في آخر تقرير مالي لعام 2018.