إدارية تقتل زوجها " المعلم " بسبب رغبته في الزواج بأخرى - كهربته في مكان حساس



الزواج بأخرى هو أحد الوسائل التي يستخدمها الزوج لعدة أسباب ، أهمها استحالة المعيشة بين الطرفين ، فيلجأ الزوج إما لطلاق الأولى أو إبقاؤها والزواج عليها 

لكن رغبة الانتقام من المرأة هي أول ماتفكر به لمنعه من الزواج بأخرى ،لكن كيف يصبر زوج على زوجته لأكثر من ثلاثين عاما ، هذا ما لا يعرف سببه أحد .

 وهذا ماحدث مع " معلم بالمعاش " وزوجته الإدارية "  فبسبب رغبة الزوج " المعلم " فى الزواج بزوجة ثانية قامت الزوجة " إدارية " ووالدتها وشقيقها الى الانتقام وتعذيب زوجها المعلم والذي يبلغ من العمر ثلاثة وستون عام اويعيش بقرية ميت الخولى بمحافظة الدقهلية.




 الزوجة والزوج لديهم ولد يبلغ من العمر 26 عام يعيش فى الامارات وفتاة تبلغ 22 عام متزوجة ، بعدما قامت الزوجة بهجر الزوج استقر الزوج على ان يتزوج باامراة اخري ولكن عندما علمت الزوجة قررت الانتقام منه.



علمت الزوجة برغبة الزوج فى الزواج بزوجة اخرى فقامت بالطلب من والدتها وشقيقها مساعدتها وقاموا بالذهاب له وربطة ثم قامت بالتعدى علية بالضرب ثم قامت بصعقة بالكهرباء في اماكن حساسة وبعد ان فقد الوعى بسبب شدة الكهرباء قامت الزوجة بالخروج الى الشارع والصياح مدعيه انه فقد الوعى بعد سقوطة من اعلى السلم ، بعد انا تم نقلة فى الاسعاف الى مستشفي منية النصر اكد الزوج انه تم تعرضة للاعتداء والتعذيب على يد الزوجة .

هذا وتلقى اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية من مأمور مركز شرطة منية النصر، إخطارا يفيد باستقبال مستشفى منية النصر “المرسى.أ” 63 سنة معلم خبير على المعاش ومقيم بقرية ميت الخولى، مصابا بإصابات متعددة نتيجة التعرض الى تعذيب، وتوفي بعدها داخل العناية المركزة.

تم انتقال ضباط مباحث المركز إلى مكان البلاغ مسكن الزوج ، وبالفحص وضح أن المجنى عليه دخل المستشفى وهو مصاب بنزيف داخلى بالمخ وتجمعات دموية بفروة الرأس وتوقف الحركة فى الأطراف السفلية نتيجة لإصابته بالرأس بجسم صلب وهذا ما تم تاكيد فى اعترافات الزوج قبل وفاتة

وباستجواب ملكة كمال السيد والدة المجنى عليه وشقيقته نعيمة، اتهمتا كلا من منى.ع 55 سنة زوجة المجنى عليه، إدارية بمدرسة حمدى السيد الإعدادية، وشقيقها جمال 48 سنة تاجر قطع غيار سيارات، بضربه وتعذيبه حتى الموت.

وتمكن ضباط مباحث مركز شرطة منية النصر من القبض على الزوجة وشقيقها منفذين الجريمة وقتل الزوج ، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات والتى كلفت المباحث بتحرياتها حول الواقعة.

هذا وأكد مصدر أمنى أن الزوجة منفذة الجريمة أكدت فى التحقيقات أنها لم تقصد أن تقتل زوجها او تعذبة، ولكنها شعرت بالغيرة لأنه كان يزعم الزواج عليها من امرأة أخرى.

 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -