القائمة الرئيسية

الصفحات

علاج فيروس سي بالاعشاب وفوائد الزنك للجسم

علاج فيروس سي بالاعشاب ومرض فيروس سي يستخدم للتعبير عن التهاب الكبد الناجم عن فيروس التهاب الكبد الوبائي C، يمكن أن يكون حالة مدى الحياة تؤدي إلى مشاكل خطيرة، فهل يمكن علاجها بالأعشاب؟ 

علاج فيروس سي بالاعشاب 


قطعت العلاجات والأبحاث شوطًا طويلًا في السنوات الأخيرة وأصبحت الأدوية أسهل على جسمك وأقل آثارا جانبية. لكن الآثار الجانبية مثل الاكتئاب ومشاكل النوم والتعب والغثيان لا تزال قائمة. 

نعرض لك فيما يلي بعضا من العلاجات "الطبيعية"،  بعض الطرق البديلة التي قد تخفف من أعراضك أو تجعل علاجك أكثر تحملاً، البعض الآخر لا يعمل أو يمكن أن يكون ضارا.

علاج فيروس سي بالطعام


يساعد تناول الطعام بشكل جيد الكبد على العمل بشكل أفضل ويقلل من فرصتك للإصابة  بفشل او دمور الكبد كما أثبتت الدراسات علاج تليف الكبد  فهو من الأمور التي يجب العناية بها.

كما أن الصحة الجيدة تعزز جهاز المناعة لديك لمكافحة الالتهابات،لا تحتاج إلى نظام غذائي خاص فقط احرص على تناول الحبوب الكاملة والفواكه والخضار بالإضافة إلى البروتين الخفيف مثل الدجاج والبيض والأسماك.

إذا كنت مصابًا بتليف الكبد ، قلل من الملح نظرًا لأن جسمك يميل إلى الاحتفاظ بالسوائل وقد تتراكم الأملاح في الدم مسببة مشاكل كبيرة.

علاج فيروس سي بالزنك


يخفّض التهاب الكبد الوبائي C مستوياتك من هذا المعدن الذي تحتاجه للحفاظ على صحة الكبد والجهاز المناعي. 

تشير بعض الأبحاث إلى أن تناول المزيد من الزنك قد يخفف من أعراضك ويجعل العلاج يعمل بشكل أفضل.

و وجدت دراسة يابانية أن الأشخاص الذين يعانون من مرض الكبدي C والذين تناولوا مكملات الزنك لمدة 7 سنوات قللوا بشكل كبير من فرص الإصابة بسرطان الكبد مقارنة بأولئك الذين لم يتناولوه.

قد يكون من الآمن تناول مكملات الزنك مباشرة، لكن استشر طبيبك أولاً من باب الحيطة و حدد الجرعة اليومية بما لا يزيد عن 40 ملليغرام من الطعام أو المكملات الغذائية.

علاج فيروس سي بفيتامين د


يساعد فيتامين د العضلات والأعصاب والجهاز المناعي على العمل بشكل صحيح و من المحتمل أن يعاني الأشخاص الذين يعانون من التهاب الكبد C من نقص فيتامين (د) والذي غالباً ما نحصل عليه من أشعة الشمس.

إذا كانت مستوياته في الدم أقل من 30 نانوغرام/ مل، فإنه يجب تناول مكملات فيتامين (د) حيث قد تساعد في شفاء الكبد.

 ولكن إذا كانت مستوياتك طبيعية، فلا يوجد دليل على أن فيتامين (د) الإضافي سيساعد على تحسن حالة الكبد. 

اطلب من طبيبك إجراء فحص دم للتأكد من استقرار مستويات فيتامين د قبل البدء بتناول مكملات فيتامين د.