كيفية إعادة التوطين

 


كيفية إعادة التوطين للاجيء !✅


⚠️الخطأ في فهم هذا الموضوع أحيانا يؤدي لضياع بعض العائلات


🔴أولا: إعادة التوطين هو أحد الحلول الدائمة التي تقدمها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين للاجئين الموجودين في بلد ثاني (ليس بلد المنشأ) لنقلهم إلى بلد ثالث (أحد الدول المتقدمة مثل أمريكا – كندا بريطانيا – ألمانيا – أستراليا … إلخ), ولكن هذا الحل يطبق على فئة بسيطة من اللاجئين نتيجة كبر عدد اللاجئين وعدم قدرة أو عدم رغبة الدول المضيفة على استقبال أعداد ضخمة.


🔴ثانيا: هل يحق للجميع التقديم؟:-


تضع المفوضية السامية معاييرا محددة لهذا الموضوع وتعتبر أن الحالات الانسانية هي الحالات التي يجب أن تحصل على هذه الخدمة مثل حالات وجود سيدات من غير معيل مع عدد من الأطفال بوجود مشاكل تواجههم, أو الحالات المرضية التي تحتاج للرعاية الطبية في دولة متقدمة ومعايير أخرى


⚠️قبل البدء يرجى العلم أن المقال مترجم عن موقع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين UNHCR – كتيب إعادة التوطين).


🔵وإعادة التوطين : هو أحد الحلول الدائمة التي توفرها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين, للاجئين الحاصلين على اعتراف بلجوئهم من قبل المفوضية على اعتبارها الجهة الرسمية الكافلة والراعية للاجئين حول العالم, حيث يتم نقل اللاجئ من البلد الثاني إلى البلد الثالث (البلد الأصل للاجئ هو البلد الأول)


🔵وغالبا تقوم المفوضية بارسال اللاجئين الذين يتم قبولهم إلى دول مثل كندا,  بريطانيا, الولايات المتحدة الأمريكية, أستراليا, السويد وغيرها, ولكن هناك شروط خاصة ومعايير محددة يجب أن تنطبق على اللاجئ حتى يتم قبوله وادخاله في برنامج اعادة التوطين وهي معايير إنسانية (وهي طريقك لقبول المفوضية بك ليتم ادخالك لبرنامج اعادة التوطين) وهي كالتالي :


🔘1- سيدات تحت الخطر: ويعني أن تكون هناك سيدة تحت الخطر الدائم في البلد  الثاني (مثل مصر – لبنان – الأردن – تركيا – العراق..) ويصعب تقديم الحماية لها ضمن نفس البلد. مثلا: سيدة من غير معيل (فاقدة الزوج) ومعها أطفال ولايوجد معها أقارب درجة أولى ذكور بنفس البلد (أب – أخ) وتواجه مشاكل متنوعة , يتم اعتبارها سيدة تحت الخطر وتعتبر من الحالات التي يمكن اعادة توطينها.


🔘2- أطفال تحت الخطر: وهو معيار كبير ويتضمن العديد من الحالات , مثلا:  أطفال يعانون من مشاكل نفسية واضحة بسبب الحرب (كوابيس ليلية دائمة – رهاب – تبول لا إرادي – تساقط شعر يؤدي للصلع …) أو أطفال يعملون لإعالة أسرهم و لايذهبون نهائيا للمدارس, أو أطفال تعرضو في البلد الثاني لحالة اعتداء جنسي مثلا , وحالات أخرى كثيرة. وهذا المعيار من المعايير القوية للتوطين وتعتبر بريطانيا تحديدا من الدول التي تستقبل العائلات التي لديها حالات مماثلة.


🔘3- ضحايا الاعتقال أو التعذيب أو المتعرضين لاصابات بسبب الحرب في بلدهم, مثال : رجل تم اعتقاله في سورية (بغض النظر عن الجهة المعتقلة) لمدة تزيد عن 6 أشهر, أو أحد أفراد الأسرة تعرض للتعذيب في بلده الأصل أو في البلد الثاني (بغض النظر عن الجهة التي مارست التعذيب), أو تعرض أحد أفراد الأسرة لاصابة جسدية بسبب الحرب الدائرة في بلده سببت له أثر جسدي واضح وخاصة اذا سببت له مشكلة صحية بحاجة للعلاج .


🔘4- الحالات الطبية: وجود مشكلة طبية كبيرة لدى أحد أفراد الأسرة (الأب أو الأم أو أي من الأولاد) , وترافق عدم امكانية العلاج في البلد الثاني اضافة لخطر الموت أو خطر فقدان أحد وظائف الجسم الحيوية اذا لم يتم علاج هذا الوضع الصحي (فقدان النظر أو السمع أو خسارة أحد الأطراف), عندها فقط يمكن اعتبار الحالة من حالات اعادة التوطين , وخاصة اذا كان الوضع الطبي لدى طفل, وتعتبر الحالات الطبية من الحالات التي يتم اسراع الإجراءات فيها.


🔘5- مشاكل أمنية وحماية: أن تواجه العائلة في البلد الثاني مشاكل وتهديدات  واعتداءات متكررة من أشخاص محددين أو تعرض الأسرة لمشاكل مستمرة لسبب محدد, وعدم القدرة على تجنب هذا الخطر, عندها يتم تحويل العائلة لإعادة التوطين.


🔘6- الخطر الناجم عن الاختلاف: أن يكون الشخص (رجل أو امرأة) قد دخل  بمشاكل بسبب تغيير دينه أو بسبب إلحاده أو بسبب كونه مغايير جنسيا (أي أن يكون مثلي أو ثنائي), عندها يتم تحويله لاعادة التوطين على اعتبار أنه يواجه خطر على حياته.


⚠️كل ماذكر سابقا هو مايؤهلك لأن تقوم المفوضية بالاتصال بك لادخالك في برنامج اعادة التوطين, ولكن لايضمن للعائلة أو الشخص السفر , حيث أنه هناك معايير تأتي بعد المعايير السابقة لتوضح أهلية العائلة أو الشخص للسفر , وهذه المعايير تضعها الدول المستقبلة وتختلف درجة صرامتها من بلد لآخر, مثال : كل مايتم معرفته عن الأسرة أو أحد أفرادها خلال مقابلات التوطين ويتبين أنه يتعارض كليا مع أحد قوانين البلد المستقبل سيتم رفضه (أب زوج بنته وهي تحت 18 – رجل متزوج أكثر من زوجة واحدة بنفس الوقت – أمور متعلقة بمكان الخدمة العسكرية …), ومعظم معايير الدولة المستقبلة تكون غير معلنة.


⚠️اذا كانت هذه المعايير تنطبق علي فكيف أقدم على التوطين؟:-


ببساطة عليك:


🔘1- ابلاغ المفوضية بما تواجه من مشاكل وشرحها بأسلوب مبسط بعيدا عن الشكوى والتذمر والتهجم, مع العلم أن المفوضية لن تقوم بتحويلك مباشرة للتوطين في حال طرح مشكلتك مهما صعبت, لذلك يجب أن تتابع ابلاغهم بما يحصل معك من مشاكل وتطوراتها وأثرها عليك وعلى أطفالك


🔘2- يجب أن تكون على اضطلاع بالمعايير الخاصة بالتوطين لتكون قادرا على شرح مشكلتك بالشكل المناسب


🔘3- أخذ رأي خبير بقضايا التوطين, مثل محامي مختص أو موظف محترف بأمور اللاجئين القانونية


🔘4- التواصل مع المنظمات التي تهتم بقضايا اللاجئين والتوطين حصرا في البلد الذي توجه فيه مثل منظمة سانت أندروز للسوريين الموجودين في مصر أو منظمة أيراب IRAP للسوريين في الأردن ولبنان مثلا , أو منظمة آسامللسوريين في تركيا وطبعا هناك منظمات مماثلة في الدول الأخرى.


🔴رابعا: في حال كنت ضمن اجراءات التوطين فهل يحق لي اختيار البلد أو تسريع الملف؟:-


🔵لا, لايحق لك اختيار البلد تحت أي ظرف ولا حتى تسريع الملف , كل ماعليك فعلى أن تصف وضعك بشكل صحيح وبسيط وواضح للمفوضية أو منظمة الهجرة.


🔴خامسا: في حال تم رفضي هل أستطيع الاستئناف؟!


🔵لا تستطيع اذا كان الرفض من المفوضية إلا في حال حدوث حدث طارئ على ملفك, وفي حال عدم وجود هذا الطارئ على ملفك يجب أن تعرف أن المفوضية ستغلق ملفك لمدة سنتين بعد الرفض , أما اذا كان رفضك من البلد المضيف فيمكنك تقديم طعن خلال مدة شهر من تاريخ الرفض.


🔴سادساً : هل هناك مفوضية محدده لإعادة التوطين؟!


🔵في الأردن, لبنان, مصر, تركيا, العراق, الجزائر وحتى دول الخليج يوجد بها فروع للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين والتي تقدم خدمة إعادة التوطين لمجموعة من السوريين في تلك الدول, حيث تقوم المفوضية بالتواصل مع السوريين المسجلين لديها وتنطبق عليهم معايير إعادة التوطين لتحديد بعد ذلك أهليتهم للسفر لإحدى الدول التالية (كندا, أمريكا, دول أوروبا , نيوزيلندا, والإمارات).


🔴سابعاً: هل لا بد وجود جواز السفر لدي ولعائلتي؟!


🔵 في هذه حالة إعادة التوطين لايلزم وجود جواز سفر وإنما يمكن الاستعاضة عنه عن طريق بطاقة سفر Travel document


🔴 (خاص للمقيمين بتركيا 🇹🇷 )


🔵كرت الكيملك و المساعدات و التسجيل في المفوضية.


🔘بطاقة الكيملك🇹🇷: هي بطاقة يأخذها الاجيء للحصول على المساعدات التي توفرها الحكومة التركية بالتعاون مع المفوضية, مثل المساعدات الطبية و إمكانية دخول المشافي مجانا أو بتخفيضات لحامل البطاقة , وتوفر أحيانا مساعدات مالية أو مساعدات تدفئة يتم الإعلان عنها والتواصل مع حامل البطاقة, وتعتبر البطاقة بطاقة حماية مؤقتة تمنحها الحكومة التركية للأجانب مستحقي الحماية


🔘كيفية الحصول عليها🇹🇷: يقوم الشخص أو العائلة الراغبة بالتسجيل بالذهاب إلى فرع الجوتش – إدارة C ويتم تسجيل العائلة حيث يمنح رقم يبدأ ب 98 ويتحول بعد شهر تقريبا ليصبح بادئا ب 99 وعندها يصبح حامل البطاقة مؤهلا وقادرا على الحصول على جميع المساعدات التي توفرها بطاقة الكيمليك, وللتذكير هذه البطاقة تمنحها الحكومة التركية وليس المفوضية وهي بطاقة حماية مؤقتة ولاتمنحك أي صفة لجوء.


⚠️المفوضية السامية لشؤون اللاجئين UNHCR🇹🇷: لا تقوم بدور مباشر بدعم اللاجيء المتواجدين على الأراضي التركية ولا يستطيع الاجيء  التسجيل فيها بشكل مباشر ولكن يظهر دورها المباشر في استقبال حالات إعادة التوطين التي تحول إليها من جهات معينة من تركيا ولا يستطيع اللاجيء تحويل نفسه أو تسجيل نفسه مباشرة , ولإعادة التوطين ينبغي أن تنطبق عليك معايره الانسانيه.




إعادة التوطين


يشغل اهتمام الكثير من اللاجئين عموما والسوريين خصوصا لما فيه من تحقيق لأحلام وطموحات الكثير ممن يرغبون بالانتقال للعيش في دول متطورة يحققون فيها أحلامهم وحياتهم ومستقبل أبنائهم.

وهو بالتعريف:

(أحد الحلول الدائمة التي توفرها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين لنقل اللاجئ من البلد الثاني للبلد الثالث.)

وهنا سنركز بحديثنا عن أهم النصائح والأسرار التي تجعل حظوظك وحظوظ عائلتك أقوى بكثير للحصول على إعادة التوطين:


1- يجب أن تكون لاجئ أو ملتمس لجوء مسجل لدى المفوضية السامية لشؤون اللاجئين UNHCR في بلد اقامتك, سواء كنت في لبنان – الأردن – تركيا – مص أو حتى دول الخليج, لأن خدمة اعادة التوطين هي خدمة لاتمنح إلا لمن هم مسجلون لدى أحد فروع المفوضية حصرا.


2- تأكد أن رقم هاتفك (أو بريدك الالكتروني – Email) مسجل بشكل صحيح مع المفوضية: لأن المفوضية تحتاج أن تتواصل معك حين قبولك أو اختيارك لبرنامج اعادة التوطين أو لأي مساعدة أخرى , وبدون وجود رقم هاتف سيضيع حقك.


3- عند التسجيل تأكد من إبلاغ المفوضية بجميع الأمور المهمة التي تعرضت لها قبل تسجيلك: حيث أن المشاكل التي تعرضت لها ستكون هي السبب المباشر في حصولك على إعادة التوطين, وهناك طبعا أمور محددة يجب أن تركز عليها لما لها أثر كبير في موضوع التوطين



4- هناك معايير حددتها المفوضية للتوطين, وفي حال انطباق أحدها عليك, يجب أن توصل ذلك للمفوضية: بسبب كثرة الملفات لدى المفوضية قد يكون من الصعب أحيانا لديهم دراسة جميع الملفات بطريقة جيدة, لذلك فإن مساعدتك لهم من خلال لفت انتباههم لحالتك سيساعد المفوضية كثيرا في اختيارك


5- استفد دائما من المنظمات الموجودة في بلدك والتي تعمل في مجال إعادة التوطين: يوجد في دول تواجد السوريين منظمات قانونية تعمل في مجال إعادة التوطين لتساعد المفوضية في اختيار المستحق, ومنها:


منظمة آسام في تركيا (تعرف على كيفية التواصل معهم

المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في تركيا UNHCR Turkey:

عنوانها هو كما ورد في موقعها الرسمي:

العنوان هو: Tiflis Cad. 552. Sok. No:3 Sancak Mah. 06550 Ankara

رقم الهاتف: 00903124097300

البريد الالكتروني: turan@unhcr.org (وهنا أنا أجد أنه من الأفضل التواصل معهم من خلال البريد الالكتروني)

منظمة آيراب في لبنان والأردن (كل المعلومات عن أيراب وطريقة التواصل معهم

كيفية التواصل معهم:

في حال كان لديكم أي اسفسار قانوني – توضيح – أو شرح حالتكم القانونية يتم التواصل معهم من خلال البريد الالكتروني info@refugeerights.org , ويتم ارسال الرسالة لهم بأي لغة.

ملاحظة: رقم الهاتف الخاص بهم في الأردن هو: 00962788721185 , ولم يتم الاعلان عن رقم هاتف لهم في لبنان بعد.

6- أحرص على ابلاغ المفوضية في بلد بأي حدث غير اعتيادي يحصل معك بعد التسجيل (أو نسيت ذكره خلال التسجيل) وذلك من خلال الاتصال بهم أو ارسال رسالة بريد الكتروني: مثل ظهور حالة مرضية صعبة – التعرض لمشاكل حماية – وفاة أحد أفراد الأسرة – ولادة طفل جديد – طرد من المنزل بطريقة خطرة ….إلخ, حيث أن ذلك يساعد المفوضية في معرفة المشاكل الاتي تتعرض لها وبالتالي فإن ذلك قد يزيد من فرصك خاصة اذا كنت ممن يواجهون مشاكل دائمة ومستمرة.

7- توقف عن أخذ معلوماتك من الأصدقاء والجيران: في برنامج إعادة التوطين التوطين لكل حالة خصوصيتها وبالتالي فإن ماحصل مع جارك أو صديقك ليس بالضرورة أن يحصل معك, بل على العكس قد يكون له أثر سلبي عليك, كما أن العديد من الأصدقاء يزودون أصدقائهم بمعلومات خاطئة تؤدي في كثير من الأحيان لخسارة فرصة التوطين نهائيا.



8- أحرص أن تخبر المفوضية عند تغيير هاتفك أو بريدك الالكتروني الذي زودت المفوضية به, كما احرص أن يكون مبايلك داخل التغطية طول الوقت كما احرص على مراجعة بريدك الالكتروني بشكل يومي (لمن ييتم التواصل معهم من خلال البريد الالكتروني كدول الخليج)


9 – لاتطلب من المفوضية إعادة التوطين صراحة: لأن ذلك شيء غير مستحب من المفوضية وسيترك لديهم انطباع مستقبلي بأنك شخص باحث عن التوطين وأن أي مشاكل أخبرتهم بها أو ستخبرهم بها هي مختلقة بغرض الحصول على التوطين. اكتفي فقط بتطبيق النصائح السابقة.


إن تطبيق ماسبق من نصائح سيرفع حظوظك بشكل كبير للحصول على إعادة التوطين إلى أحد الدول الأوروبية أو كند أو الولايات المتحدة الأمريكية أو أستراليا, ولكن تذكر دائما أن إعادة التوطين هو برنامج بطيء يحتاج وقت وصبر, ولايتم خلال أيام انما يحتاج لأشهر وأحيانا سنوات.




تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -